الرئاسة، أخبار – الخميس 28 يوليو 2022 قام الأمين العام لمنتدى أبوظبي للسلم، معالي الشيخ المحفوظ بن عبدالله بن بيه والوفد المرافق له نائب مدير جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية فضيلة الدكتور خليفة الظاهري  بزيارة الجامعة.

وكان في استقبالهم سعادة رئيسة الجامعة أماني لوبيس ونوابها وعمداء الكليات ورؤساء المكاتب في قاعة دييوراما التي تكون الندوة فيها بعنوان قيم السلام والمواطنة ودورها في حفظ الأوطان.

وأعربت رئيسة الجامعة في كلماتها الإفتتاحية عن سعادتها بزيارة ضيوفها الكرام وأوضحت الرئيسة أنها من عضو مجلس أمناء بمنتدى أبو ظبي للسلم ومن عضو مجلس العلمي الاعلى لجامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية بالإماراتية العربية المتحدة. وأكدت الرئيسة في تفعيل مذكرة التفاهم للتعاون بين الجامعتين.

كما أعربت ليلي ثريا نائبة رئيسة الجامعة للتعاون والتواصل المعرفي في كلماتها، أنها سعيدة للغاية بزيارة الضيوف الكرام من الإمارات وهذه من الفرص الجيدة في تعزيز التعاون بين الجامعة وجامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية.

وفي زيارتهم المهمة إلى إندونيسيا دعوة نائب رئيس جمهورية إندونيسيا معالي الشيخ معروف أمين ومعالي الوزير للشؤون الدينية ورئيس جمعية نهضة العلماء ورئيس جمعية المحمدية ورئيس المجلس العلماء الإندونيسي لأجل حضور المؤتمر السنوي للمنتدى في شهر دجنبر القادم.

Share This